أحمدي نجاد يطالب بخروج القوات الأجنبية من المنطقة

18/04/2010 18:37

 

دعا  الرئيس اايراني  محمود احمدي نجاد  الى  انسحاب القوات الاجنبية من المنطقة بأسرع وقت  وذكر أن توفير الامن في المنطقة  لا يحتاج الي انتشار القوات المذكورة.

وقال أحمدي نجاد في خطابه بمناسبة  يوم الجيش " على القوات الاجنبية مغادرة المنطقة بسرعة"  موضحا اذا كانت هذه الدول ترغب بتوفير الأمن في المنطقة فإن الجدير بها توفير الامن داخل بلدانها.

و شدد احمدي نجاد  على دعةته ليست رجاء بل هو أمر وارادة شعوب المنطقة ..

 

وعرض أمام الرئيس الإيراني  وخلال استعراض يوم الجيش  ثلاثة أجيال من الصواريخ البالستية الإيرانية هي صاروخ شهاب 3 الذي يعتبر أول صاروخ إيراني بالستي والذي يعمل بالوقود السائل إضافة إلى صاروخ قدر 1 وهو النسخة المطورة من صاروخ شهاب 3 حيث يبلغ طوله 16 مترا سوف تعرض كلها خلال الاستعراض اليوم الذي يقام بمناسبة يوم الجيش, كما عرض صاروخ سجيل الذي يعمل بالوقود الصلب ونجري ايران مناورات ضخمة للقوات البرية سيشارك فيها 7 من الفرق العسكرية و7 من الألوية المستقلة .وذكر قائد القوات البرية أمير بوردستان إن المناورات سيتم إجراؤها وفق الأسلوب العشوائي من خلال تمارين التي تقوم بها الفرق العسكرية  و الألوية عبر إعداد خطة او سيناريو يشن به الأعداء الهجوم من مختلف الجهات تجرى في منطقة الجنوب تقوم به تلك القوات .

 

و أشار بوردستان إلى أن القوات البرية سوف تنفذ تمارين تكتيكية على أعلى المستويات بما يشبه حالة الحرب وقد خاضت وحدات القوات البرية وخلال عام واحد فقط 48 أسبوع تدريبي والذي يتطلب الآن إجراء تمرين صحراوي يتم على ثلاث مراحل .

 

و أضاف قائد القوة البرية بن المرحلة الاولى سيكون من خلال مركز القيادة الذي يتمخض عن غرفة العمليات التي تعمل على اصدار الاوامر الى الافواج والالوية , اما المرحلة الثانية فهي عبارة عن تمرين لمركز القيادة يتم في الهواء الطلق وما يشبه ساحة الحرب بينما نجد ان المرحلة الثالثة اجراء المناورات الاساسية لجميع الوحدات في الصحراء .

 

و دور القوات البرية هي مما تعد عضدا للنظام لمواجهة اي تهديد اكد قائد القوات البرية إننا نسعى إلى إعداد أنفسنا لمواجهة أي تهديدات من خلال التوجيهات التي يصدرها قائد الثورة الإسلامية لان على هذه القوات ان تبقى عضدا للنظام ولذا فاننا نحمل اي نوع من التهديدات محمل الجد ونقوم بمتابعة كل التحركات ,و أضاف بوردستان " باعتباري خبير عسكري أسعى إلى رصد كل التحركات التي تمر بها المنطقة يجب القول بان القوات الأجنبية ليست في وضع يمكنها من خلاله فتج جبهة ثالثة لمواجهتنا" و ذكر بان عمليات الإبادة هي إحدى اخطر الأزمات الجدية التي تشملها النظرية العسكرية وهي مما نشهده منذ 10 سنوات تواجه القوات المتواجدة في أفغانستان حيث خلفت المزيد من الخسائر. وختم قائد القوات البرية أن القوات البرية ترصد جميع أنواع التحركات وهي مستعدة لمواجهة اي نوع من التهديدات .

—————

للخلف