السلطات الايرانية تمنع الرئيس السابق محمد خاتمي من السفر خارج البلاد

15/04/2010 15:15

نقل موقع " بارلمان نيوز" الخاص بالكتلة الاصلاحية في البرلمان الايراني أن السلطات منع الرئيس الاصلاحي السابق محمد خاتمي من السفر خارج البلاد.

وقال الموقع الاصلاحي إن خاتمي كان يعتزم السفر الليلة الى اليابان للمشاركة في اجتماع دولي يعقد سنويا  في هيروشيما حول نزع السلاح النووي في العالم  وأنه أبلغ بمنعه من السفر من قبل الجهات الأمنية..

وكانت مواقع مقربة من الحرس الثوري ومن الرئيس محمود أحمدي نجاد روجت في السابق أن السلطات منعت الرئيس السابق خاتمي من السفر إلى الخارج..و نشرت وكالة فارس على الصفحة الأولى يوم الثلاثاء 9-3-2010 لموقعها الإلكتروني أن مصادر أمنية إيرانية سرّبت نبأ فرض حظر السفر على الرئيس الإيراني السابق محمد خاتمي.

 

و نفى  آنذاك محمود علي زاده طباطبايي محامي خاتمي الخبر وقال أن فرض حظر على السفر بحاجة إلى قرار قضائي، في حين لم يتم إبلاغ السيد خاتمي بمثل هذا القرار.

 

وأضاف طباطبائي في مقابلة له مع وكالة أنباء العمل "ايلنا" لا يمكن فرض حظر السفر بهذه السهولة حيث ينبغي تنظيم ملف قضائي واصدار حكم قضائي بهذا الخصوص.

 

وأضاف طباطبائي أنه بحسب علمي لا توجد اي دعوى قضائية ضد خاتمي من شانها أن تؤدي إلى حظر السفر عليه، ونفي بشدة صحة هذا الخبر وفي الوقت الذي لم يتطرق إلى وكالة  فارس للأنباء،

 

 

وذكر المراسل السياسي للوكالة نقلاً عن السكرتير التنفيذي لجمعية "وعاظ طهران" حجة الإسلام عباس أميري‌ فر، أن مسؤولاً أمنياً كشف مساء أمس الاثنين في اجتماع خاص عن فرض حظر السفر على الرئيس السابق محمد خاتمي، مؤكداً أن خاتمي كان يقرر السفر إلى الخارج أخيراً.

 

يُذكر أن الرئيس الإيراني السابق خاتمي الذي يقود الحركة الإصلاحية في ايران، وجّه أخيراً انتقادات حادة للحكومة الإيرانية متهماً إياها بافتعال الأزمات في البلاد. وقدم حلا محذرا من أن أن الأتخر به سيوقع البلاد في أزماتخطيرة..

 

وكان خاتمي  قد انسحب من الترشح للانتخابات الرئاسية الأخيرة لصالح رئيس الوزراء السابق مير حسين موسوي وقاد مع  الاصلاحي البارز مهدي كروبي الاحتجاجات الشعبية المنددة بنتائج الانتخابات المثيرة للجدل والتي أدخلت البلاد في أزمة سياسية مستمرة.

—————

للخلف


Topic: السلطات الايرانية تمنع الرئيس السابق محمد خاتمي من السفر خارج البلاد

لايوجد تعليقات