محتشمي : إذا تخلصوا من الإصلاحيين سيأتي دورخامنئي

06/05/2010 06:10

الرئيس الايراني السابق محمد خاتمي أكد أن زعماء الاصلاح الثلاثة مير حسين موسوي ومهدي كروبي وهو أيضا ، متفقون على طريقة قيادة الحركة الاحتجاجية حتى تحقيق الاهداف نافيا وجود أية  خلافات ، وذلك ردا على ماتروجه  وسائل اعلام تابعة للرئيس محمود احمدي نجاد   ..

 خاتمي شدد وهو يلمح للمرشد علي خامنئي إن الاعتراض على نتائج الانتخابات والظلم والاستبداد، ليس فتنة كما يصف خامنئي وباقي قادة النظام.

 

وتؤكد مصادر استمرار الاعتقالات في صفوف الاصلاحيين ومنهم وحيد طلائي عضو لجنة المتابعة القانونية  في مكتب موسوي..

 

هذه الاعتقالات وصفها وزير الداخلية الأسبق علي اكبر محتشمي بأنه جزء من حركة يقودها آية الله مصباح يزدي  الذي يصفه بالأب الروحي للرئيس، واحمدي نجاد وأنصارهما للقضاء على نهج الامام الخميني والجمهورية الاسلامية..

 

محتشمي ويوصف هو بمؤسس حزب الله لبنان،قال إن  أحمدي نجاد ومصباح يزدي ومؤيديهم  لايؤمنون بولاية الفقيه ، وعندما يتخلصون من الاصلاحيين ، سينقلبون على خامنئي، وهم يتخذونه كجسر للوسول الى أهدافهم.

وبينما كان محتشمي يفصل في ماسماه تسلل تيار خطير الى داخل النظام  قال إنه يؤمن بالعنف،  ندد  رئيس مجمع تشخيص النظام في ايران أكبر هاشمي رفسنجاني بالضغوط المتواصلة على الصحافيين، وبالأجواء البوليسية الخانقة التي تحول دون ممارسة الصحافيين  وظيفتهم في إطار القانون.

وقال رفسنجاني  لدى لقائه عددا من الصحافيين إنه يجب الاستمرار في ممارسة النقد الهادف والبناء وأن لاتتوقف الصحافة الايرانية عن ممارسة هذا الحق المشروع..ووصفه بوظيفة وطنية.

وكانت  منظمة "مراسلون بلا حدود"  اعتبرت إيران "العدو الأول للصحافة" في 2009. حيث مايزال 65 صحافيا يقبعون في السجن بسبب آرائهم.

 

نجاح محمد علي

العربية

—————

للخلف


Topic: محتشمي : إذا تخلصوا من الإصلاحيين سيأتي دورخامنئي

لايوجد تعليقات