موسوي يقترح حلا للأزمة : العودة الى الدستور وإقالة الحكومة

30/04/2010 01:59

العمال الاصلاحيون يتظاهرون السبت  برغم الحظر..

موسوي يقترح حلا للأزمة : العودة الى الدستور وإقالة الحكومة

اقترح الزعيم الايراني الاصلاحي مبر حسين موسوي حلا للأزمة المستمرة  منذ الانتخبات الرئاسية ، وذلك بالعودة الى الدستور وإقالة الحكومة التي وصفها بغير الشرعية.

من جهتهم قرر العمال الاصلاحيون التظاهر يوم السبت رغم الحظر الرسمي فيما استمرت الاعتقالات واستهدفت سبعة على الأقل من الناشطين في نقابة المعلمين بطهران.

منذ طعنه في نتائج الانتخابات الرئياسية في يونيو الماضي، الزعيم الاصلاحي الايراني  مير حسين موسوي موسوي ، وهو يتعامل  كزعيم لكل الايرانيين ، يحرص أيضا على  أن يقدم  حلا للأزمة المستمرة..

 

موسوي بمناسبة  يومي العامل والمعلم، دعا الى العودة للدستور وإقالة الحكومة غير الشرعية، لأعادة الهدوء والاستقرار وإزالة ما وصفها بالأجواء البوليسية الخانقة "  فالحكومة لايمكن أن تُدار..الى ما لانهاية ،  بواسطة رجال الأمن ، فالأمر لن يطول"..كما يقول ..لأن الشعب ماعاد يثق بالنظام ..

 

موسوي رآى أن الحكومة أهانت العمال والمعلمين، واتهمها بتعريض استقلال إيران للخطر وأنها منحت الأسواق الوطنية للأجانب.

 

وأعلن الاصلاحيون برنامجا لاطلاق تكبيرات الاعتراض، من على أسطح المنازل يستمر عشرة أيام بدءا من ليلة  الانتخابات ..

وأكدت مصادرهم أن الصحافيين الذين أعتقلوا بسبب حوادث مابعد الانتخابات، وأفرج عنهم ، ماعادوا يجدون لهم مكانا في وسائل اعلامهم السابقة، بسبب ضغوط من الأجهزة الأمنية ..

 

وعلى أعتاب يوم المعلم في إيران الذي يصادف الثاني من مايو/أيار ،  أعلنت منظمات حقوق الإنسان في إيران عن إعتقال " توفيق مرتضي پور" الناشط البارز في  نقابة المعلمين ليصل العدد الى سبعة بينهم أمين  عام نقابة المعلمين " علی‌اكبر باغاني "  و المتحدث الرسمي باسم النقابة " محمد بهشتي لنگرودي ".

 

كذلك صدرت أحكام بسجن معلمين وجلد آخرين في كرمنشاه واستدعاء معلمين للتحقيق في همدان،و تم إغلاق مواقع و مدونات نقابة المعلمين  في بداية الإسبوع الجاري. كذلك حجبت السلطات مواقع أخرى.

 

وصدرت بحق عدد من المعلمين أحكام بالإعدام من بينهم فرزاد کمانگر و عبدالرضا قنبری .

بينما العمال الاصلاحيون أعلنوا أنهم سيتظاهرون السبت ضد الفقر والتمييز والقمع السياسي والاجتماعي وضد قمع الكرامة الانسانية ، وأعلنوا أيضا الاضراب عن الطعام ثمانية أيام بدءا من الأحد القادم..

 

نجاح محمد علي

العربية

—————

للخلف