كروبي يعلن إستعداده للمحاكمة و يقول إن لديه من الأدلة ما يكفي لتبرئته

كروبي  يعلن إستعداده للمحاكمة و يقول إن لديه من الأدلة ما يكفي لتبرئته

 

في أول رد فعل من الزعيم الإصلاحي الإيراني " مهدي كروبي " على الحملة التي تكثفت مؤخرا للمطالبة باعتقاله مع باقي زعماء الإصلاح ، فقد  أصدر كروبي بيانا خاطب فيه الشعب الإيراني ، و أعلن إستعداده قبول محاكمة النظام له , و أكد أنه لا يخشي التهديدات التي تصدر من مسؤولي النظام , مشددا على أن من  الأدلة و البراهين ما يكفي لدعم مواقفه و تبرئة ساحته.

 

و جاء في  بيان " كروبي " :  " مرت أشهر على تصاعد وتيرة الحركة الإحتجاجية للشعب الإيراني , و مع مرور الأيام التي تحمل معها الأخبار المريرة و المقلقة حول الإعتقالات و القيود التي تفرضها السلطات , فانه يوجد ما يدفع للتفاؤل وهو الوجه الأخر للعملة التي تشير إلى مدى إنتشار الفساد و الطغيان الذي إستشرى و تغلغل في جميع شؤون النظام و الأجهزة الحكومية.

 

ويشن  المسؤولون في الجمهورية الإسلامية حملة قوية للتحريض على إعتقال زعماء الإصلاح ،في الذكرى الأولي لأحداث عاشوراء التي وقعت في ديسمبر من عام 2009 و التي راح ضحيتها عدد من المحتجين على نتائج الإنتخابات الرئاسية المثيرة لجدل و التي جرت في يونيو من عام 2009  .

 

  و تصف السلطات الإيرانية أحداث عاشوراء من عام 2009 بإنتهاك لحرمة عاشوراء و تطالب بمعاقبة المحتجين.

 

و قد بدأت وسائل الإعلام الحكومية  هذه الحملة  في الثلاثين من ديسمبر الماضي, و عرضت القنوات المختلفة للتلفزيون الإيراني لقاءات مختلفة مع المسؤولين في البلاد  طالبوا بمحاكمة من أسموهم رموز الفتنة و ذلك في إشارة إلى زعماء التيار الإصلاحي من بينهم " مير حسين موسوي " و " مهدي كروبي " و الرئيس السابق " محمد خاتمي ".

 

وطالبت الكتلة النسوية في البرلمان الإيراني باعتقال ومحاكمة زهراء رهنورد زوجة الزعيم الإصلاحي موسوي.

 

وقالت عضوات بارزات في الكتلة إن رهنورد من رؤوس الفتنة التي اندلعت بعد الانتخابات التي أجريت في يونيو حزيران من العام الماضي، وإنها لا تؤمن بولاية  الفقيه وشبهوها بمريم رجوي زوجة زعيم منظمة مجاهدي خلق التي تصنفها إيران ودول غربية في خانة المنظمات الإرهابية.

 

وترتفع هذه الأيام لهجة المحافظين للتحريضية لاعتقال زعماء الإصلاح ومحاكمتهم. و هدد أنصار الإصلاح في بيان نشره موقع جرس القريب من الإصلاحيين بتفجير الوضع إذا أعتقل زعماء الإصلاح.

 


كروبي يعلن إستعداده للمحاكمة و يقول إن لديه من الأدلة ما يكفي لتبرئته

لايوجد تعليقات